أكدت رشا علام أستاذ الإعلام بالجامعة الأمريكية أن المعايير المستخدمة في ممارسة مهنة الإعلام لا تختلف عن ما يوجد في المناهج العلمية والنظرية.
وقالت رشا أن هناك ضرورة لتطبيق ثلاث نقاط في تغطية الأخبار من أجل ممارسة المهنية وهم الدقة والموضوعية والمصداقية. وأشارت إلي أن مؤسسة الBBC جاءت بمصطلح يسمي “due impartiality” ويعرف علي أن الإعلامي يجب أن يكون موضوعي علي القدر الإمكان في تغطيته  للأخبار حيث أن مبدأ الحيادية يصعب تحقيقه.
وأضافت علام أن بعض القنوات الموجهة تستخدم خطاب الكراهية وهو يعتبر جرم ويعاقب عليه بالقانون فى معظم البلاد الديمقراطية، فطبقاً للمادة 19 في العهد الدولي لحقوق الإنسان، تنص المادة على أن «لكل إنسان حقًا في حرية التعبير، ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار وتلقيها ونقلها إلى آخرين دونما اعتبار للحدود، سواء على شكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأي وسيلة أخرى يختارها». ولكن يأتي الجزء الثاني من نفس المادة على أن هذا الحق يستتبع مسؤوليات وواجبات خاصة لذلك، ومن الممكن فرض قيود على أن تكون منصوصًا عليها في القانون، ومنها حماية الأمن القومي والنظام العام وغيرهما.

جاء ذلك خلال ندوة النادي الإعلامي الدنماركي بعنوان “القنوات العربية العاملة علي المحتوي المصري التحديات التغطية وأهدافها”.
وشارك في الندوة التي عقدت في ديسمبر 2013
كلاً من: شريف عامر، الإعلامي ومقدم برنامج ” يحدث في مصر ” علي قناة  mbcمصر؛ محمود الورواري الإعلامي ومقدم برنامج “الحدث المصري” بقناة العربية؛ رشا علام أستاذ مساعد بقسم الصحافة والاعلام بالجامعة الأمريكية وكاتبة رأي في جريدة المصري اليوم ؛ ومحمد فتحي مدرس مساعد بكلية الآداب قسم الإعلام بجامعة حلوان وكاتب رأي في جريدة الوطن ورئيس تحرير برامج قنوات CBC المصرية.
هذا وقد أدار الجلسة الإعلامية ريهام الديب.